العراق

تكون سنة صعبة و تحدث انفجارات في بغداد و باقي المحافظات منذ الشهر الثالث و صعودا.

تحدث خلافات واسعة بين الحلفاء في بغداد و تحدث خلافات سياسية مما يعرض رئيس رئيس الحكومة لبعض محاولات الاغتيال.

القوات الاميركية لن تنسحب هذه السنة حسب الموعد المحدد من الاراضي العراقية.

الرئيس العراقي يصاب بوعكة صحية تمنعه من مزاولة عمله السياسي لبعض الوقت.